الاحتلال يكشف تفاصيل جديدة حول عملية جنين

كشفت وسائل الإعلام العبرية، صباح السبت، عن مزيد من التفاصيل حول العملية التي وقعت أمس قرب جنين وأدت لمقتل ضابط وجندي وإصابة آخرين.

وبحسب موقع القناة العبرية العاشرة، فإن التحقيقات الأولية التي يجريها جهاز الأمن العام "الشاباك" مع المنفذ علاء قبها 26 عاما من برطعة، أظهرت أنه نفذ العملية بشكل فردي وليس ضمن تشكيل تنظيمي.

وأشارت التحقيقات إلى أن المنفذ اتخذ قراره بالتنفيذ في تلك اللحظة ولم يخطط لها مسبقا. مشيرةً إلى أنه استغل تمركز الجنود بشكل غير جيد فقرر مهاجمتهم بطريقة قوية.

ووفقا للقناة الثانية، فإن المنفذ شاهد الجنود مترجلين من الجيب العسكري وهم على مسافة ضيقة بين الجيب والبرج العسكري في المكان، فأسرع بسيارته ودهسهم ما أدى لمقتل اثنين منهم وإصابة آخرين.

فيما تشير بعض المعلومات إلى أن المنفذ مر بالجنود وبعد أن تعدى مكان وجودهم لمسافة قصير استدار بالسيارة من جديد وهاجمهم بسرعة كبيرة.

وفي تحقيق أولي نشر مساء أمس قالت صحفية "يديعوت آحرونوت" إن الجنود لم يكن لديهم وقت لإطلاق النار نحو المنفذ، فالمنفذ حدد الجنود الأربعة وكانوا كل 2 على جانب الطريق، وهاجم أولا الجنديين الذين قتلا على الفور ثم لاحق الجنديين الآخرين وأصابهم بجروح خطيرة.

وتشير وسائل الإعلام العبرية إلى أن حالة أحد الجنود ما زالت حرجة جدا ويعاني من إصابة في الرأس، لافتة إلى أنه أجريت الليلة الماضية عمليتين جراحيتين للجنديين.



مصدر الخبر

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *