رام الله – دنيا الوطن
أعرب البيت الأبيض عن أسفه  لأن الفلسطينيين يضيعون الفرصة مجددا لمناقشة مستقبل المنطقة برفضهم استقبال مايك بينس نائب الرئيس الأمريكي، خلال زيارته المرتقبة الشهر الجاري، بحسب ما جاء على موقع (روسيا اليوم).

جاء هذا التصريح على لسان جارود آجين المتحدث باسم بنس، الذي أكد أنه رغم رفض الفلسطينيين استقبال نائب ترامب فإن الإدارة الأمريكية لا تزال مستمرة دون عائق في جهودها للمساعدة على تحقيق السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين وفريقنا للسلام لا يزال يعمل بجد لوضع خطة.

وكانت الرئاسة الفلسطينية، أعلنت أمس السبت، أن الرئيس محمود عباس لن يستقبل بينس بعد إعلان الولايات المتحدة القدس عاصمة لإسرائيل وقرارها نقل سفارتها من تل أبيب إليها.

وصرح مجدي الخالدي، المستشار الدبلوماسي للرئاسة الفلسطينية أن “عباس لن يستقبل نائب الرئيس ترامب الذي يزور المنطقة خلال الشهر الحالي، لأن الولايات المتحدة بإعلانها مدينة القدس عاصمة لإسرائيل اجتازت خطوطاً حمراء”.





Source link

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *