رام الله – دنيا الوطن
أكد عاطف الطراونة رئيس مجلس النواب الأردني، أن الأوضاع التي مرت بها المنطقة في السنوات القليلة الماضية أدت الى تراجع زخم القضية الفلسطينية، مؤكدا أن الاردن يشدد على اولويتها دوما ويقوم بفضح الممارسات الإسرائيلية وتعريتها أمام المجتمع الدولي وخرقها للقرارات والقوانين الدولية.

وحذر الطراونة من أن استمرار انحياز الولايات المتحدة الامريكية لإسرائيل على حساب الحقوق الشرعية والتاريخية للشعب الفلسطيني سيولد حالة من الفوضى ومزيدا من عدم الاستقرار في الاقليم.

وخلال لقائه بالقائم بأعمال السفير السوري في عمان أيمن علوش، أبلغه تقديم الوفد البرلماني الاردني احتجاجا لدى الاتحاد البرلماني العربي لعدم دعوة سورية لاجتماع الاتحاد الطارئ الذي عقد في المغرب الاسبوع الماضي.

إلى ذلك، بارك الطراونة انتصارات الجيش السوري على تنظيم الدولة، واستعادة الاراضي التي كانت تسيطر عليها مؤكدا موقف الأردن بقيادة الملك عبدالله الثاني الداعي الى الحل السياسي في سورية بما يحفظ امنها واستقرارها ووحدة اراضيها.

واكد أن الاردن معني بأمن واستقرار سورية و قد عانى البلدان من اثار (الارهاب) مشددا على ان محاربة الارهاب تتطلب تعاونا استخباراتيا وعسكريا و فكريا.





Source link

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *