رام الله – دنيا الوطن
قال قاضي القضاة محمود الهباش: إن القرار الذي اتخذ في القمة العربية في مدينة (الظهران) السعودية، بتشجيع زيارة القدس، وشد الرحال إليها، يشكل نقطة مفصلية وتفويضًا سياسيًا، يبدد ما كان سابقًا من حجج دينية، لبعض العلماء ورجال الدين.

وشدد على أن القضية سياسية بطابعها، وليست دينية، مشيرًا إلى مفاجآت قريبة في الطريق، تتعلق بزيارات لشخصيات دينية وسياسية لمدينة القدس المحتلة.

وأضاف الهباش، أن التحضير لمثل هذه الزيارات المهمة، قد بدأ
رغم توقع قيام قوات الاحتلال بعرقلتها، دون الكشف عن أسماء الزائرين.





مصدر الخبر

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *