البيرة – معا – نفت جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني نفيا قاطعا “الادعاءات الاسرائيلية” التي وردت على لسان “افيخاي أدرعي”، المتحدث بإسم جيش الاحتلال الاسرائيلي،  بأن سيارة اسعاف تابعة للهلال الاحمر تقل عددا من “المشاغبين” حسب تعبيره اثناء المواجهات التي حدثت يوم الاثنين الموافق ١١/١٢/٢٠١٧ على المدخل الشمالي لمدينة البيرة، مخالفة بذلك مهمتها الانسانية من خلال فيديو مصور. وقالت الجمعية في بيان وصل معا “ان حقيقة هذا الفيديو الذي عرضه المتحدث أدرعي على صفحته على الفيسبوك هو فعلا لفتاة ملثمة تخرج مع رفيقتها الاخرى من سيارة اسعاف بعد تلقيها للإسعافات الاولية من قبل طاقم الهلال الاحمر اثر تعرضها للاصابة . والفتاة كانت اصيبت ونقلت الى سيارة الإسعاف لتلقي العلاج ميدانيا من قبل الطواقم لان اصابتها لم تكن تستدعي النقل الى احد المستشفيات مثلها مثل العشرات من الإصابات التي تقوم طواقم الجمعية بعلاجها في الميدان في داخل سيارات الإسعاف. إذ تشير سجلات الجمعية الى ان عدد المصابين الذين تم علاجهم ميدانيا بلغ اكثر ١٢٧٩ خلال الهبة الاخيرة”. واكدت الجمعية انها “دائماً وأبدا ملتزمة بمبادئها وأهمها الحياد وعدم التحيّز وأنها تقوم فقط باداء مهمتها الانسانية وتقديم العلاج لمن يحتاجه. في كل مكان تتواجد فيه طواقمنا”.



Source link

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *