امريكا تفرض عقوبات على شركتين إسرائيليتين لهذا السبب…


بيت لحم- معا- أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية أنها ستفرض عقوبات على شركتين إلكترونيتين إسرائيليتين، تقول السلطات الأمريكية إنهما تعاونتا مع الهجمات الإلكترونية الروسية ضد الكيانات الأمريكية.

وقالت صحيفة هارتس في تقريرها ان احد هذه الشركات يقع مقرها في تل أبيب، وان الشركتين لديهها مكاتب في روسيا.

في مذكرة رسمية نشرتها وزارة الخزانة في واشنطن، ساعدت الشركتان الإسرائيليتان الحكومة الروسية في شن هجمات إلكترونية ضد المؤسسات الأمريكية الكبيرة، بما في ذلك البنية التحتية الحيوية للطاقة، بالإضافة إلى ثلاث شركات إسرائيلية أخرى تعمل في روسيا. ووفق موقع هارتس فان الشركتين موجودتان في الولايات المتحدة وسيتم تحذير المواطنين الأمريكيين من التعامل مع هذه الشركات.وقال وزير المالية الأمريكي ستيف مينوشين إن حكومة ترامب تعتزم تعزيز تطبيق الإجراءات السيبرانية من قبل الحكومات الأجنبية ضد الولايات المتحدة. مضيفا ” إن تلك الشركات ساهمت بشكل مباشر في تحسين قدرات روسيا الإلكترونية، وأضرت بالأمن القومي للولايات المتحدة وحلفائها حول العالم, لقد ساعدت واحدة على الأقل من الشركات روسيا في شن هجمات ضدنا”.في مارس الماضي، فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات على هيئات أخرى. وذكر بيان لوزارة المالية في هذه الحالة أنه منذ عام 2016 هاجمت عناصر السيبرانية الروسية الوكالات الحكومية والبنية التحتية الحيوية في الولايات المتحدة، بما في ذلك البنية التحتية للطاقة والطاقة النووية، والتجارة والمياه والمطارات.من خلال مواقع الشركتين الإلكترونيتين الإسرائيليتين، من المستحيل فهم كيفية ارتباطها بالهجوم الإلكتروني الذي يتحدث عنه مينوشين. وذلك لأن الشركتان تقدم نفسيهما كشركات توفر حلول الحماية من الهجمات السيبرانية.ووفقًا لوصف أنشطتهم على مواقعهم الإلكترونية، فإن الشركتين تزاولان نشاطًا مشروعًا.Ambadi هي شركة تعمل في مجال حماية الأجهزة الذكية فيما تعمل شركة ERPScan في مجال حماية برمجيات الشركات، وقد حصلت على اعتراف من شركة Gartner باعتبارها تضع حلولا مناسبة لحماية تطبيقات المؤسسات. وبالإضافة إلى مكاتبها في تل أبيب، تعمل ERPScan أيضًا، في الولايات المتحدة وأمستردام وبراغ، وتضم 50 شراكة في 35 دولة.



مصدر الخبر

Facebook Comments

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.