أكد السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة ماثيو رايكروفت أن بلاده لا تتفق مع القرار الأمريكي للاعتراف بالقدس من طرف واحد عاصمة لـ “إسرائيل” قبل التوصل لاتفاق الوضع النهائي، ولا مع قرار نقل السفارة الأمريكية.



Source link

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *