رام الله- معا- رفضت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” تهديدات ترمب لدول العالم بقطع المساعدات عن كل من يصوت لصالح القرار الفلسطيني الرافض لقرار ترمب اعتبار القدس عاصمة لدولة اسرائيل، معتبرة هذه التهديدات ابتزاز وتعدي سافر على سيادة الدول الاعضاء في الامم المتحدة.وقال عضو المجلس الثور لحركة فتح والمتحدث باسمها اسامة القواسمي في بيان صادر عن مفوضية الاعلام والثقافة والتعبئة الفكرية، ان الدول الأعضاء في الامم المتحدة دول ذات سيادة واغلبيتها العظمى منحازة للقانون الدولي وللمبادئ والقيم التي أُنشئت من اجلها، والمتمثلة برفض قرار ترمب بشأن القدس، وانما تدافع عن القانون والشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن.وعبر القواسمي عن ثقة حركة فتح والشعب الفلسطيني المتطلع للحرية والاستقلال وانهاء الاحتلال الاسرائيلي، مشددا على ان دول العالم سترفض التهديد والوعيد الاميركي، وستبقى منسجمة مع مبادئها وقيمها، ولن تخضع للابتزاز الاميركي والاسرائيلي، اللذين يحاولان شطب المؤسسات والقانون الدوليين واستبدالهما بقانون وشرعية الغاب.



Source link

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *