خاص دنيا الوطن
توحدت حركتا فتح وحماس، في حفل تأبين مشترك للشهيدين القائدين عبد العزيز الرنتيسي، وخليل الوزير، نُظم في مخيم العودة شرقي مدينة غزة.

وتخلل الحفل كلمات كل من: حماس، وفتح، والجبهة الشعبية بجانب العديد من الأسرى المحررين والمُبعدين إلى القطاع.

واستذكر د. محمد المدهون، القيادي في حركة حماس، حياة الشهيدين في النضال، ودعمهم للمقاومة بكل أشكالها، معتبراً الحفل خطوة في توحيد الجهود الرامية لإنهاء الانقسام.

بدوره، أكد عطية البسيوني، القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أن الاحتفال جاء بوقت تحتاج القضية الفلسطينية لوحدة حقيقية، تجمع كل أطياف الشعب الفلسطيني.

وأشاد البسيوني في تصريح خاص لـ “دنيا الوطن: بخطوة حركتي فتح وحماس، بتوحيد احتفال تأبين الشهداء القادة في مخيم العودة، مشدداً على ضرورة وحدة الشعب في مواجهة التحديات.

 





مصدر الخبر

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *