زفة عريس على تخوم الأرض المحتلة




على تخوم الأرض المحتلة، يرونها بقلوبهم قبل أعينهم، لا يفصلها عنهم سوى سياج زائل وجندي صهيوني مرتبك حاقد، كان الفرح حاضرا، والحياة تنبض.



مصدر الخبر

Facebook Comments

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.