غزة-تقرير معا -ليس بعيدا عن السلك الفاصل مع الأراضي المحتلة شرق مدينة غزة تحولت مساحات من الأراضي لملاعب لكرة القدم ومنتزهات ترفيهية للمواطنين، مجموعة من الشباب يلعبون كرة القدم لا يأبهون لأية مخاطر قد تحيط بهم من استهداف مباغت من قبل قوات الاحتلال التي نشرت قناصتها على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة.

أنس أبو سالم الذي انتهى من لعبة كرة القدم مع أصدقائه قريبا من الحدود أكد انه لا يخشى تهديدات الاحتلال ولن تثنه المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الجمعة الماضية ضد المتظاهرين السلميين في مسيرات العودة.يقول:”ولا خطر ولا أشي حنضل نلعب كورة حتى يوم العودة في 15/ 5″.أما صديقه وائل الذي تعود جذوره الى قرية الفالوجة الى الشمال من قضاء قطاع غزة أكد أنهم باقون هنا حتى يوم العودة، مبينا انه وأصدقائه عادة ما يلعبون كرة القدم قريبا من الاحتلال في رسالة تحد له انه لا يشكل خطرا عليهم.محمود الفقعاوي عضو في الأطر الطلابية في جامعة الاقصى أكد انهم ينظمون الفعاليات الطلابية بشكل شبه يومي لمخيمات العودة ترسيخا لحق العودة.وقال:”نحن نثبت للاحتلال أننا متمسكون في أرضنا وراجعين في يوم من الأيام لترسيخ حق العودة”.



مصدر الخبر

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *