رام الله – دنيا الوطن
نعت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، د. حنان عشراوي إلى شعبنا الفلسطيني والعربي وإلى شعوب العالم أجمع، عالم الفيزياء البريطاني الأسطوري الشهير ستيفن هوكينغ، الذي وافته المنية، اليوم الأربعاء، عن عمر ناهز 76 عاماً. 

وتقدمت في بيان صدر عن مكتبها، باسم الشعب الفلسطيني وقيادته، من الشعب البريطانيين والحكومة البريطانية ومن أسرته وذويه ومحبيه في جميع أنحاء العالم، بالتعازي القلبية الصادقة. 

وقالت: “تلقينا ببالغ الحزن والأسى وفاة العالم المعجزة هوكينج، صاحب  كتاب “تاريخ موجز للزمن” الذي بيعت منه أكثر من 10 ملايين نسخة، فشعبنا الفلسطيني لن ينسى هذا الرجل الشجاع والفريد، وسيبقى يحتفي ويقدر مثل شعوب الأرض قاطبة إنجازاته وتراثه الاستثنائي، ليس فقط في مجال العلوم وإنما أيضاً في فهمه العميق للوضع الإنساني وقيمه”.  

وأضافت: “نتذكر جميعاً زيارته التاريخية لجامعة بيرزيت في العام 2006 ، حيث شارك في استقباله حينها جمهور عريض من طلبة الجامعة، الذين تجمهروا لرؤية هذا العالم الاستثنائي، الذي ألهم الكبار والصغار بمكتشفاته الفيزيائية وبإرادته الصلبة على تحدي الصعاب بجميع أشكالها”.  

وأشارت عشراوي في نهاية بيانها، إلى مواقف هوكينج المشرفة في الدفاع عن عدالة القضية الفلسطينية، ومنها موقفه المبدئي في تحدي الاحتلال الإسرائيلي، وانسحابه من المؤتمر الرئاسي الإسرائيلي  في العام 2013 تعبيراً عن رفضه لظلم الاحتلال وعدم شرعيته، كما كان من مؤيدي المقاومة الشعبية، حيث أعلن عن دعمه للحملة العالمية لمقاطعة إسرائيل، ودعا المجتمع الدولي إلى محاسبتها ومساءلتها وفرض العقوبات عليها. 

من الجدير ذكره، أن العالم هوكينغ ولد في 8 كانون الثاني/ يناير عام 1942 في أكسفورد، بإنجلترا، ودرس في جامعة أكسفورد لدراسة العلوم الطبيعية في عام 1959، قبل أن يحصل على الدكتوراه في علم الكون من جامعة كامبريدج، وله أبحاث نظرية في علم الكون، وأبحاث في العلاقة بين الثقوب السوداء والديناميكا الحرارية، كما له أبحاث ودراسات في التسلسل الزمني.  

أصيب في عام 1963، بالمرض العصبي الحركي (مرض العصبون الحركي)، وفقد القدرة على الحركة تماماً والكلام بشكل تدريجي وتوقع الأطباء حينها أن يعيش سنتين فقط.  

وفي عام 1974، أثبت هوكينغ نظرياً أن الثقوب السوداء تصدر إشعاعاً على عكس كل النظريات المطروحة آنذاك، وسمي هذا الإشعاع باسمه “إشعاع هوكينج”، كما نشر كتابه “تاريخ موجز للزمن” في عام 1988، والذي بيعت منه أكثر من 10 ملايين نسخة، وكانت قصة حياته موضوع فيلم “نظرية كل شيء” The Theory of Everything، الذي طُرح للعرض في عام 2014، ولعب فيه دور البطولة الممثل إيدي ريماين.
 





مصدر الخبر

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *