رام الله – معا- دعت اللجنة المركزية لحركة “فتح” الزعماء العرب في القمة العربية المقبلة، إلى دعم رؤية السلام التي طرحها الرئيس محمود عباس أمام مجلس الأمن الدولي، وإلى تأكيد الموقف العربي الثابت دعما للقضية الفلسطينية وللمبادرة العربية للسلام.وأكدت “مركزية فتح”، خلال اجتماعها برئاسة الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الأحد، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، أهمية اجتماع القمة العربية المقبل، ودعت إلى تسميتها بـ”قمة القدس”.وشددت على رفضها ما يسمى بصفقة القرن وأي مبادرة قد تطرح دون آلية دولية جديدة ودون الإقرار أولا بحل الدولتين، ودون الإقرار بالقدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين على حدود عام 1967.وأكدت على الأهمية الوطنية المطلقة لانعقاد دورة المجلس الوطني ونجاحها حفاظا على منظمة التحرير الفلسطينية، الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني وعلى قوتها وفعاليتها.وكان الرئيس محمود عباس، قال في مستهل الجلسلة إن القمة العربية التي ستعقد في المملكة العربية السعودية بعد عدة أيام ستكون هامة، كونها تأتي في وقت تتعرض فيه مدينة القدس، لهجمة شرسة جراء الإجراءات الإسرائيلية، والقرارات الأميركية الأخيرة بخصوصها.



مصدر الخبر

Facebook Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *