مقتل قديس: ابنة الضحية وصديقها مشتبهان بارتكاب الجريمة


مقتل قديس: ابنة الضحية وصديقها مشتبهان بارتكاب الجريمة

قالت الشرطة الإسرائيلية، مساء اليوم الخميس، إن المشتبهين بارتكاب جريمة الطعن التي قتلت على إثرها فادية قديس "52 عاما"، من مدينة يافا، هما ابنة الضحية تيريزي قديس وصديقها أمير مرمش (19 عاما).

وبحسب الشرطة فإن جريمة الطعن ارتكبت على خلفية اعتراض الضخية قديس، على العلاقة التي جمعت ابنتها، تيريزي وصديقها مرمش.

ووفقا للشبهات، أقدم أمير مرمش على طعن الضحية حتى الموت بينما كانت تستحم في شقتها الواقعة في شارع "أوهفي يسرائيل" في مدينة يافا.

وفر مرمش هاربًا من منزل الضحية برفقة ابنتها بعد ارتكاب الجريمة وسرقة بطاقات الائتمان الخاصة بالضحية، لتلقي الشرطة القبض عليهما بعد ساعات من ارتكاب الجريمة.

وأشارت الشرطة إلى أن المشتبهين ينكران التهم المنسوبة إليهما، وأنه سيتم تقديم لائحة اتهام ضدهم في غضون أسبوعين. وذلك بعد تمديد اعتقال المشتبهين لأسبوع إضافي.

يذكر أن القتيلة هي أرملة رئيس الجمعية الخيرية الأرثوذوكسية في مدينة يافا، المحامي غابي قديس (أبو الأنيس)، والذي راح ضحية لجريمة طعن  في شارع "بيت ييفيت" بالمدينة قبل عدة أعوام.

وتجد الإشارة إلى أن غابي قديس توفي متأثرًا بجراحه بعد تعرضه لعملية طعن ليلة عيد الميلاد المجيد لدى الطوائف المسيحية الشرقية، في كانون الثاني/ ديسمبر عام 2011. حيث اقترب الجاني من قديس بعد انتهاء الاحتفالات بالمناسبة الدينية وهو يتنكر بزي "بابا نويل"، وأقدم على طعن قديس عدة طعنات من الخلف، ثم فر هاربا.

وكانت الشرطة قد أعلنت علن اعتقالها شابة، صباح الجمعة الماضي، بشبهة ضلوعها في جريمة قتل قديس، والتي عثر على جثتها في بيتها، بعد أن تعرضت للطعن داخل حمام بيتها. وذلك بعد إعلانها، الخميس الماضي، عن اعتقال شاب متورط بالجريمة.



مصدر الخبر

Facebook Comments

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.