من جديد.. ليبرمان يهاجم الرئيس عباس ويتهمه بمحاولة جر إسرائيل وحماس للمواجهة


رام الله – دنيا الوطن

زعم وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، مساء اليوم السبت، أن الرئيس محمود عباس، يحاول جر إسرائيل و(حماس) إلى مواجهة مباشرة، من خلال فرض عقوبات جديدة على غزة، ستدفع بالوضع إلى الانفجار.

وقال ليبرمان في لقاء مع القناة العبرية الثانية الليلة: “إن هناك عدة قضايا، بدأت تظهر بهدف إثارة التوتر، منها: ما يبرز على وجه خاص في محاولة الرئيس عباس عرقلة الوضع، وإحداث مواجهة بين إسرائيل و(حماس)”. على حد زعمه.

وأضاف ليبرمان :”إن قرار أبو مازن وقف المدفوعات المالية لغزة، يمكن أن يؤدي إلى مواجهة، مشيراً إلى أن أبو مازن يدفع الأمور للتدهور.

وادعى ليبرمان، أن إسرائيل تتخذ خطوات لمنع تدهور الأوضاع في غزة، وتحقيق الاستقرار، مضيفاً “نحن لا نجلس مكتوفي الأيدي، نحن نتخذ عدداً من الخطوات، لكني أكرر أن الوضع معقد جداً، ونحن نستثمر كل جهد ممكن لتحقيق الاستقرار”.

وأشار ليبرمان إلى أنه سيعمل من أجل تنفيذ القانون المتعلق بدفع السلطة أموالاً لمنفذي العمليات، معرباً عن أمله في أن يتم التوصل لاتفاق بشأن إيقاع عقوبة الإعدام بحق منفذي العمليات.

يذكر أن القيادت الإسرائيلية اعتادت على مهاجمة الرئيس محمود عباس بين الحين والأخر وتحميله مسئولية الأوضاع في قطاع غزة، وذلك تهرباً من مسئوليتها كدولة احتلال تفرض حصاراً خانقاً على سكان قطاع غزة منذ أحد عشر عاماً.





مصدر الخبر

Facebook Comments

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.